مؤسسة التمويل الدولية تعتزم إقراض شركة قناة السويس للحاويات 175 مليون دولار

مؤسسة التمويل الدولية
مؤسسة التمويل الدولية

تعتزم مؤسسة التمويل الدولية تقديم قرض إلى شركة قناة السويس للحاويات بقيمة 175 مليون دولار لتمويل توسعات الشركة، وذلك بحسب الموقع الاليكتروني للمؤسسة التمويل الدولية.
وأوضحت مؤسسة التمويل الدولية، أن الاستثمار سيُخصص لتمويل تصميم وتدشين وتشغيل توسعات تبلغ مساحتها 48 هكتارًا لمحطة الحاويات القائمة البالغ مساحتها 120 هكتارا لتصل جملة مساحتها 168 هكتارًا بعد المشروع.
وأضافت أن الشركة ستكون مسئولة عن طرح المناقصات وإدارة البنية الفوقية والتي تشمل تمهيد الأرضية والرصف، وبناء الساحة، وتوفير مرافق ومعدات الدعم، ويشمل ذلك توريد 12 رافعة جسرية من السفن إلى الشاطئ، و30 رافعة قنطرية متحركة بإطارات مطاطية، وأسطولًا مكونًا من 90 شاحنة، و5 رافعات فارغة، و4 رافعات وصول.
وتقع محطة قناة السويس في المنطقة الاقتصادية المتكاملة ببورسعيد (PSIEZ) التي تم إنشاؤها عام 2004، والتي لديها خطة تطوير تشمل محطات متعددة الأغراض ومحطات الحبوب ومنطقة لوجستية.
يتضمن المشروع توسعة محطة الحاويات الحالية التابعة لشركة قناة السويس للحاويات بميناء شرق بورسعيد، وتعمل المحطة الحالية حاليًا بطول رصيف يبلغ 2400 مترًا. فيما تهدف التوسعة إلى زيادة قدرة المحطة بقدرة إضافية تبلغ 2.1 مليون وحدة مكافئة لعشرين قدمًا (TEU) مما يؤدي إلى إجمالي سعة مركبة تبلغ 6.6 مليون حاوية نمطية.
ولغرض هذه التوسعة، قامت الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس بمنح الشركة اتفاقية امتياز تتضمن تصميم وبناء وإدارة وتشغيل محطة حاويات مع جدار رصيف إضافي بطول 955 مترًا وساحة مجاورة إلى المحطة الحالية.
تقدر تكاليف المشروع بحوالي 489 مليون دولار أمريكي. ومن المتوقع أن يبدأ البناء في نهاية عام 2023، مع توقع العمليات الأولية في النصف الثاني من عام 2025.