لأصحاب المشروعات متناهية الصغر والصغيرة

بنك مصر يوقع بروتوكول تعاون مع شركة مكسب لتوفير حلول ومنتجات مالية وغير مالية

جانب من التوقيع
جانب من التوقيع

انطلاقاً من دور بنك مصر الرائد في مجال تمويل المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر و قبول المدفوعات الإلكترونية، وقع بنك مصر مؤخراً بروتوكول تعاون مع شركة مكسب وذراعها المالي مكسب مدفوعات لتوفير حلول ومنتجات مالية وغير مالية لأصحاب المشروعات متناهية الصغر والصغيرة.

وقد قام  بتوقيع البروتوكول عمرو دمرداش – رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتمويل متناهي الصغر، وإيهاب درة – رئيس قطاع التجزئة المصرفية و الفروع ببنك مصر، مع بلال المغربل – الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة مكسب، وقد حضر التوقيع لفيف مع قيادات البنك والشركة.

ويأتي توقيع هذا البروتوكول في إطار استراتيجية بنك مصر الهادفة لدعم إتاحة الحلول الرقمية للمدفوعات ودعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، هذا وسيتيح البروتوكول إمكانية التحصيل الإلكتروني من جميع تجار مكسب من خلال تفعيل خدمة QR code/Request to pay مما يتيح  قبول المدفوعات من جميع محافظ الهاتف المحمول الصادرة من كافة البنوك وجميع شركات المحمول هذا بالاضافة الي اتاحة التمويل لأصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر من عملاء شركة مكسب وذلك تبعاً للشروط والأحكام المنظمة لذلك.

و من جانبه، علق إيهاب درة – رئيس قطاع الفروع والتجزئة المصرفية ببنك مصر، ان التعاون مع شركة مكسب لتسهيل عملية الدفع لمستخدمي التكنولوجيا، يأتي في إطار تبني بنك مصر مفهوم التحول والإبتكار الرقمي كركيزة أساسية يستند عليها في إدارة أعماله، حيث أن مفهوم الخدمة المقدمة من بنك مصر  يرتكز علي التكنولوجيا لخدمة متطلبات العملاء، وخاصة مع تطور استخدام الهواتف المحمولة والحواسب الآلية؛ حيث تعد الآن الخدمات التكنولوجية ضرورة لاستمرارية ريادة البنك للسوق المصرفي المصري، و قد حقق بنك مصر نسب نمو خلال 2022 بلغت 91% من إجمالي محفظة قبول المدفوعات الإلكترونية (نقاط البيع بنسبه 79%، المواقع الإلكتروني بنسبه 100% و رمز الاستجابة السريع بنسبة 146%) بإجمالي عدد 440 ألف نقطه بيع و أكثر من 2000 موقع إلكترونى وأكثر من 2 مليون حركة رمز استجابة سريع، كما يقوم بنك مصر بالدخول في العديد من الاتفاقيات مع الشركات الناشئة و شركات التكنولوجيا المالية التي تعمل على تشجيع حلول الدفع الإلكترونية لتعزيز الشمول المالي في جميع القطاعات و الوصول الى مجتمع لا نقدى.

هذا وقد صرح عمرو دمرداش، رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتمويل متناهي الصغر عقب التوقيع بأن "هذا التعاون هو خطوة لتحقيق استراتيجية بنك مصرفي دعم ومساندة قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتمويل متناهي الصغر، والذي يوليه البنك أهمية كبرى من خلال توفير كافة الخدمات المالية والغير مالية بما يلبي احتياجات عملاء هذا القطاع، ويعد البنك من أوائل البنوك التي التزمت بمتطلبات البنك المركزي ووصلت محفظة تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى 27.5% بنهاية ديسمبر 2022 ، مما ينعكس إيجاباً على الاقتصاد القومي ويأتي ذلك تزامناً مع توجيهات البنك المركزي المصري وجهود الدولة للنهوض بهذا القطاع لتحسين مؤشرات الاقتصاد وزيادة معدلات التنمية الاقتصادية وتشجيع المنتج المحلي وخفض فاتورة الاستيراد".

وقال بلال المغربل، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة مكسب؛ والتي تأسست عام 2019 بهدف اعادة  هيكلة سوق التجزئة باستخدام التقنيات الحديثة وسلاسل التوريد المبتكرة والحلول المالية المصممة لتمكين كل من تجار التجزئة والموردين": أن هذه الخطوة هي بمثابة بداية جديدة لتحقيق هدف أكبر وهو مساعدة التجار فى نمو اعمالهم. تلك الميزة الجديدة تتيح لمكسب استقبال المال من مختلف المحافظ الإلكترونية بشكل سريع وآمن. مما يمكن التجار من الحصول على سيولة نقدية بشكل اسهل والذي بدوره يؤدي الى إسراع دورة رأس المال وبالتالي نمو حجم العمليات اليومية للتاجر حيث أن الشراكة مع بنك توائم سياسة الشركة فى دعم جهود الدولة المستمرة فى مجال التحول الرقمى مما يؤدي إلى تحقيق تحول كبير في حياة التجار باستخدام الحلول التكنولوجية المبتكرة".

هذا ويحرص بنك مصر - باعتباره أحد أعمدة الاقتصاد الوطني - على تقديم مجموعة متنوعة من حلول المدفوعات الرقمية والمنتجات الائتمانية المصممة خصيصاً لتلبية احتياجات المشروعات باختلاف أحجامها، كما يقوم بتوقيع العديد من المبادرات والبروتوكولات التي تهدف إلى التوسع في تمويل تلك المشروعات، بالإضافة إلى تقديم خدمات الاستشارات الفنية والمالية وغير المالية لعملاء المشروعات، إيماناً منه بأن تلك المشروعات هي قاطرة النمو الاقتصادي وركيزته،  ويسعى بنك مصر دائماً لتعزيز تميز خدماته والحفاظ على نجاحه طويل المدى والمشاركة بفاعلية في الخدمات التي تلبي احتياجات عملائه، حيث أن قيم واستراتيجيات عمل بنك مصر تعكس دائماً التزام البنك بالتنمية المستدامة والرخاء لمصر.