لأول مرة..

بنك مصر : بدء تسليم الـ QR Code لكبرى المساجد لإتاحة التبرع أونلاين

أثناء التسليم
أثناء التسليم

تفعيلاً لبروتوكول التعاون بين بنك مصر والمساجد التابعة لوزارة الأوقاف لميكنة صناديق الزكاة والتبرعات الموجودة بالمساجد وتحصيلها إلكترونياً

في إطار تنفيذ بنك مصر لبروتوكول التعاون المبرم مع المساجد التابعة لوزارة الأوقاف لميكنة صناديق الزكاة والتبرعات الموجودة بالمساجد وتحصيلها إلكترونياً، تم البدء في تسليم الـ QR Code الخاص بعدد من كبرى المساجد في جمهورية مصر العربية ومنها علي سبيل المثال؛ مسجد الإمام الحسين كأول مسجد يتم فيه إتاحة التبرع عن طريق ال QR Code، وذلك بحضور إيهاب درة رئيس قطاع الفروع والتجزئة المصرفية ببنك مصر، والمهندس سمير الشال الوكيل الدائم بوزارة الأوقاف، والشيخ صبري ياسين رئيس الإدارة المركزية للتفتيش والرقابة، الدكتور هشام عبد العزيز رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، الدكتور خالد صالح وكيل وزارة الأوقاف بالقاهرة، ومن الجدير بالذكر أن عدد المساجد في مصر يصل لنحو 160 ألف مسجد على مستوى الجمهورية وسيتم تسليم ال QR Code الخاص بباقي المساجد تباعاً.
ويأتي هذا البروتوكول في إطار حرص بنك مصر على توفير أداة التحصيل الإلكتروني الآمن، والتي تُمكّن المواطنين ممن يرغبون بالتبرع أو دفع زكاة المال، وذلك من خلال توفير ماكينات نقاط البيع POS باستخدام البطاقات البنكية، كما يتم  من خلال البروتوكول توزيع QR Code  لكل مسجد حتى يمكن التبرع من خلال المحافظ الإلكترونية، وذلك في كافة المساجد التابعة للوزارة بكافة أنحاء الجمهورية والتي سيتم توفير الخدمة بها، بالإضافة إلى التعاون مع شركة فوري دهب لتوفير خدمة الدفع من خلال الكود التعريفي للمسجد وذلك عن طريق شبكة فوري المنتشرة في جميع المحافظات بالجمهورية.
هذا ويتبنى بنك مصر مفهوم التحول والابتكار الرقمي، ويسعى لتوطين الخدمات التكنولوجية المتطورة في مختلف تعاملاته بهدف تيسير عملية الدفع على الموطن المصري تماشياً مع سياسات المجلس القومي للمدفوعات الإلكترونية؛ من خلال العمل على تحفيز استخدام الوسائل والقنوات الإلكترونية في الدفع بدلاً من استخدام النقد، ويهدف هذا البروتوكول إلى ميكنة صناديق الزكاة والتبرعات بالمساجد وذلك في ضوء صدور قرار حظر جمع تبرعات أو مساعدات نقدية أو وضع صناديق للتبرعات بالمساجد؛ والذي صدر تماشيًا مع توجهات الدولة في تحقيق الشفافية المالية وتنظيم عمليات التبرعات العينية والنقدية وزيادة ودعم عمليات الدفع غير النقدية ووضع إطار حاكم ومنظم لجميع التعاملات المالية حفاظاً على تلك الأموال وضمان وصولها لمصارفها المختلفة بشكل سليم.
ويقوم بنك مصر بدعم جهود التحول الرقمي من خلال توفير الحلول الإلكترونية للتسهيل على العملاء، بما يسهم بصورة أكبر في تقديم الخدمات المصرفية والمالية بصورة ميسرة ومتطورة، كما يعمل بنك مصر على تعزيز نجاحه والمشاركة بفاعلية في تقديم الخدمات والدخول في المبادرات والبروتوكولات التي تلبي احتياجات كافة شرائح العملاء، حيث أن قيم واستراتيجيات عمل البنك تعكس دائماً التزامه بالتنمية المستدامة والرخاء لمصر.