بحضور رئيس الوزراء وبالتعاون مع "إيتيدا"

IBM مصر توسع عمليات مراكزها الاستراتيجية ودعم استراتيجية التحول الرقمي وصناعة التعهيد

شركة IBM مصر
شركة IBM مصر

الدكتور عمرو طلعت: توقيع الاتفاقية مع شركة IBM مصر يستهدف تعزيز الصادرات الرقمية لمختلف الأسواق.. ويعكس جاذبية البيئة الاستثمارية في مصر وثقة الشركات العالمية في قدرات الشباب المصري الواعد

المهندس عمرو محفوظ: سعداء بتوقيع الاتفاقية مع شركة IBM مصر بما يحقق مستهدفات استراتيجية مصر الرقمية لصناعة التعهيد

مروة عباس: توسيع نطاق خدماتنا لبقية أنحاء العالم هو جزء من التزامنا بدعم صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر وجذب الاستثمارات إلى هذا القطاع

أعلنت شركة IBM مصر عن توقيع مذكرة تفاهم مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) للتوسع بمراكزها الاستراتيجية في مصر؛ بهدف زيادة صادرات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والخدمات الاستشارية. وتعد مجموعة المراكز جزءًا من شبكة IBM العالمية لمراكز ابتكار العملاء، والتي تقدم نموذجاً معتمداً لإتاحة التكنولوجيا ونمو المهارات لدعم العملاء في جميع أنحاء العالم.

وقع هذه الاتفاقية كل من المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا)، ومروة عباس، المدير العام لشركة IBM مصر، في حضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر.

تأتي الاتفاقية تماشياً مع الاجندة الوطنية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي تهدف إلى تنمية الصادرات التكنولوجية، حيث ستقوم IBM مصر بتوسيع عملياتها من خلال مراكزها الاستراتيجية والتي توفر مجموعة من الخدمات الاستشارية، والخبرات التقنية المتعددة عبر مختلف الصناعات وتطوير الكوادر البشرية.

ومن خلال تواجدها في أكثر من 170 دولة وبالسوق المصري منذ عام 1954، يأتي توسع IBM بمراكزها الاستراتيجية في إطار أهمية مصر في المنطقة، وموقعها الجغرافي المتميز، وتوافر الكوادر الماهرة لتعزيز مكانة مصر في مجتمع المعرفة عالمياً.

أكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن توقيع الاتفاقية مع شركة IBM مصر يأتي ضمن مجموعة من الاتفاقيات مع 29 شركة عالمية تستهدف توفير أكثر من 34 ألف فرصة عمل للشباب المصري لخدمة مختلف الأسواق العالمية بقيمة تصديرية تصل إلى مليار دولار سنوياً؛ وهو الأمر الذي يعكس جاذبية البيئة الاستثمارية في مصر، وثقة الشركات العالمية في قدرات الشباب المصري الواعد، كما أنها تأتى كنتاج للجهود المبذولة لتعزيز قدرات مصر التنافسية في مجال صناعة التعهيد وتقديم الخدمات العابرة للحدود؛ مشيراً إلى أن  مصر تتمتع بالعديد من المقومات التي تؤهلها لتحقيق ريادة عالمية في هذه الصناعة العالية القيمة من أبرزها ما تحظى به من موقع جغرافي متميز يربط بين الشرق والغرب ويتوسط قارات أفريقيا وأوروبا وأسيا، وامتلاكها لبنية تحتية رقمية قوية، بالإضافة إلى إطار تشريعي داعم و مواكب لنمو هذه الصناعة عالمياً، وتوافر قاعدة عريضة من الكفاءات الشابة التي تتميز بإتقانها للعديد من اللغات حول العالم  والمؤهّلة باحترافية لخدمة عملاء الشركات العالمية في أكثر من 100 دولة وبنحو 20 لغة مختلفة، انطلاقا من مصر.

وقال المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا": “سعداء بتوقيع الاتفاقية مع شركة IBM مصر، بما يحقق مستهدفات استراتيجية مصر الرقمية لصناعة التعهيد 2022-2026 والتي تم إطلاقها فبراير الماضي بهدف مضاعفة الصادرات الرقمية وخلق فرص عمل كثيفة في مجال تصدير الخدمات بالتوازي مع بناء قدرات مصر في مجال الخدمات عالية القيمة، مشيرا إلى أن الهيئة تعمل على سد فجوة المهارات في ظل التحديات العالمية الراهنة بل الاستفادة منها، وذلك بعد دراسة وافية للسوق وقياس الطلب العالمي المتنامي على المهارات، وتقديم حزمة من الحوافز أكثر فاعلية وقدرة على جذب المستثمرين، لتصبح مصر منافسًا قويًا في مجالات خدمات مراكز الاتصال الدولية، ومراكز خدمات تكنولوجيا المعلومات والخدمات المشتركة، ومراكز البحوث والتطوير، والبرامج المدمجة والتصميم الإلكتروني".

وقالت مروة عباس، مدير عام شركة IBM مصر: “يسعدنا التعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وإيتيدا في مبادرات لدعم رحلة التحول الرقمي في مصر وتعزيز قدارتها التنافسية. اليوم، تؤكد IBM من جديد التزامها بدعم صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر من خلال توسيع نطاق خدماتنا لبقية أنحاء العالم، بالإضافة إلى حرصنا الدائم على خلق فرص عمل مستدامة للشباب المصري من خلال جذب الاستثمارات إلى هذا القطاع".

توفر مجموعة مراكز IBM الاستراتيجية لخدمة العملاء قيمة فريدة وميزة تنافسية من خلال تقديم الخدمات عن بعد، والتطوير المستمر للعمليات، والخبرة الواسعة في مختلف الصناعات، بالإضافة إلى تقديم الابتكار والأبحاث محليا وعالميا.