وزير الشباب يشارك في جلسة «الشباب والتغيرات المناخية» بجناح اتحاد بنوك مصر

جانب من الجلسة
جانب من الجلسة

  • صبحي: فرص الشباب في التمويل والإقبال عليه زادت بنسبة ملحوظة في الآونة الأخيرة
  • يجب على المؤسسات التمويلية البحث عن المشاريع الشبابية الناشئة الرياضية والمهتمة بقطاع المناخ.. وتوسيع نطاق التمويلات


شهد الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، جلسة بعنوان "الشباب والتغيرات المناخية" بجناح اتحاد بنوك مصر، ضمن جلسات اليوم الموضوعي للشباب والأجيال المستقبلية، والمنعقد ضمن فعاليات الدورة الـ 27 لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ "cop27"، والذي تستمر فعالياته حتى 18 نوفمبر الجاري، بمدينة شرم الشيخ.


ومن جانبه، أكد وزير الشباب والرياضة أن استراتيجية الوزارة تهدف إلى بناء قدرات الشباب المصرى ودعمهم اجتماعياً واقتصادياً، ونشر ثقافة ريادة الأعمال والمشاريع الحرة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، لتأمين الدخل المناسب والمستدام وإدارة الاستثمارات والادخار للشباب من خلال البنوك الوطنية، والتي تهدف إلى رفع مستوى المعيشة، وضمان الحياة الكريمة، وزيادة معدلات الشمول المالي والمعاملات المالية المختلفة، بما يتماشى مع دعم الاستراتيجية الوطنية المصرية 2030.


وأضاف "صبحي" أن الاستراتيجية تهدف أيضاً لمنح الشباب فرص عادلة للعب دور فعال في المجتمع المصري، ورفع مستوى وعيهم بالمخاطر والتحديات التي تواجه الاقتصاد المصري، وزيادة الوعي بتأثير الشائعات على الأمن القومي، وأهمية ذلك في تحقيق الشمول المالي، والذي يهدف إلى تمكين جميع شرائح المجتمع من الوصول إلى المنتجات والخدمات المالية التي تلبي احتياجاتهم المختلفة.


وأشار وزير الشباب إلى مشاركة البنوك الوطنية في تأسيس الصندوق الخيري لدعم الرياضة المصرية، كما أشار إلى التعاون بين وزارة الشباب والرياضة والعديد من البنوك في إنشاء فروع لتلك البنوك داخل مراكز الشباب والهيئات الشبابية، وتوفير ماكينات صراف آلي بمراكز الشباب المستهدفة.


ولفت إلى تبني الوزارة عدة برامج للتثقيف والشمول المالي؛ منها على سبيل المثال دعم أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ضمن مبادرة «رواد النيل» تحت رعاية البنك المركزي المصري، حيث تهدف هذه المبادرة إلى مساندة رواد الأعمال الشباب وتشجيع الشركات الناشئة في القطاعات الاقتصادية المختلفة من خلال تقديم الدعم لها.


وطالب "صبحي" المؤسسات التمويلية بضرورة البحث عن المشاريع الشبابية الناشئة الرياضية والمهتمة بقطاع المناخ، وتوسيع نطاق التمويلات، مشيرا إلى أن فرص الشباب في التمويل والإقبال عليه زادت بنسبة ملحوظه في الآونة الأخيرة.


حضر اللقاء شريف لقمان، وكيل محافظ البنك المركزي للشمول المالي، طارق فايد رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لبنك القاهرة، أحمد صباح الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة تيلدا، سيف سلامة مدير العمليات في مزارع توليما، كليمونس فيدال مديرة مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية في مصر.