بمشاركة بنوك QNB الأهلى وقناة السويس وتنمية الصادرات والتعمير والإسكان

مبادرة رواد النيل تنظم معسكرا تدريبيا لـ 120 شركة ناشئة وأصحاب الأفكار الابتكارية

معسكرا تدريبيا لـ
معسكرا تدريبيا لـ 120 شركة ناشئة وأصحاب الأفكار الابتكارية

نظمت مبادرة رواد النيل، إحدى مبادرات البنك المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية بالتعاون مع عدد من الجهات والبنوك، معسكرًا تدريبيًا لأكثر من 120 شركة ناشئة وأصحاب المشروعات والأفكار الابتكارية، وذلك في إطار الدورة الرابعة لبرنامج حاضنات الأعمال الذي تشارك فيه بنوك QNB الأهلي، قناة السويس، البنك المصري لتنمية الصادرات، والتعمير والإسكان.

وقال الدكتور محمد عباس، المدير التنفيذي المساعد لمبادرة رواد النيل لريادة الأعمال، إن المعسكر يأتي في إطار تعزيز جهود الدولة في مجال دعم رواد الأعمال والمبتكرين وأصحاب المشروعات الناشئة، والتصنيع المحلي، والتمكين الاقتصادي للمرأة، وخلق فرص عمل للشباب، وتحقيق أهداف التتمية المستدامة، وحل مشكلات المناخ.

وأضاف أنه لأول مرة يشهد مجتمع ريادة الأعمال في مصر تنظيم معسكر تدريبي لـ 4 حاضانات أعمال مرة واحدة، ويضم هذا العدد الضخم من الشركات وأصحاب الأفكار والذين تجاوز عددهم أكثر من 400 رائد ورائدة أعمال، بهدف تدريبهم ومساعدتهم على تطوير أفكارهم ومنتجاتهم وصولاً إلى مرحلة التنفيذ على أرض الواقع لأصحاب الأفكار والتوسع والنمو للمشروعات القائمة.

وأوضح عباس أن المعكسر تميّز بوجود شركات ورواد أعمال من مختلف محافظات الجمهورية، حيث تم تصميم المعكسر التدريبي بطريقة مبتكرة تراعي اختلاف الافكار والأنشطة والقطاعات المختلفة، وتعرّف المشاركون على كيفية وضع الخطط الفنية والمالية وكيفية استخدامها في تطوير أعمال الشركات، لافتاً إلى أنه سيتم عمل تصفية للشركات وأصحاب الأفكار من خلال لجان تحكيم تضم متخصصين وخبراء وممثلين للبنوك لاختيار نحو 40 شركة وفكرة مشروع لاحتضانها بحاضنات أعمال مبادرة رواد النيل.

ولفت المدير التنفيذي المساعد لمبادرة رواد النيل لريادة الأعمال إلى أن الشركات المتأهلة للاحتضان ستحصل - خلال برنامج الاحتضان المقرر له أن يبدأ مع حلول ديسمبر المقبل، ويستمر لفترة من 6 إلى 9 أشهر- على جميع الخدمات التي تقدمها مبادرة رواد النيل، من دعم مالي وعيني، وتشمل تلك الخدمات، الاستشارات الفنية والإدارية أو التدريب اللازم والتوجيه والإرشاد، وفرص المشاركة في المعارض والمؤتمرات، والتشبيك مع المستثمرين وأطراف السوق المختلفة.

وكانت مبادرة رواد النيل قد فتحت في يوليو الماضي باب التقديم لـ 4 دورات لحاضنات الأعمال دفعة واحدة لأول مرة في مجالات تشمل التكنولوجيا والتحول الرقمي وتكنولوجيا تغير المناخ والتصنيع المحلي وصناعة الأثاث، بالإضافة إلى برامج خاصة بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة اقتصاديًا وذلك في إطار المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

وتم إطلاق دورات الاحتضان الأربعة، برعاية بنوك، التعمير والإسكان (حاضنة الصناعات الهندسية)، البنك المصري لتنمية الصادرات (حاضنة التعبئة وتطوير المنتجات)، قناة السويس (حاضنة التطبيقات التكنولوجية SAAS) وبنك QNB - الأهلي (حاضنة التصميم الإبداعي)، بهدف دعم المشروعات الناشئة والصغيرة واستغلال الطاقات الكامنة لدى الشباب المبتكر بما يسهم في إنشاء مشروعات جديدة، وتعميق الصناعة المحلية، وخلق فرص عمل بما يسهم في زيادة النمو الاقتصادي، وتحقيق التنمية المستدامة.


نظمت مبادرة رواد النيل، إحدى مبادرات البنك المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية بالتعاون مع عدد من الجهات والبنوك، معسكرًا تدريبيًا لأكثر من 120 شركة ناشئة وأصحاب المشروعات والأفكار الابتكارية، وذلك في إطار الدورة الرابعة لبرنامج حاضنات الأعمال الذي تشارك فيه بنوك QNB الأهلي، قناة السويس، البنك المصري لتنمية الصادرات، والتعمير والإسكان.

وقال الدكتور محمد عباس، المدير التنفيذي المساعد لمبادرة رواد النيل لريادة الأعمال، إن المعسكر يأتي في إطار تعزيز جهود الدولة في مجال دعم رواد الأعمال والمبتكرين وأصحاب المشروعات الناشئة، والتصنيع المحلي، والتمكين الاقتصادي للمرأة وخلق فرص عمل للشباب وتحقيق أهداف التتمية المستدامة وحل مشكلات المناخ.

وأضاف أنه لأول مرة يشهد مجتمع ريادة الأعمال في مصر تنظيم معسكر تدريبي لـ 4 حاضانات أعمال مرة واحدة، ويضم هذا العدد الضخم من الشركات وأصحاب الأفكار والذين تجاوز عددهم أكثر من 400 رائد ورائدة أعمال، بهدف تدريبهم ومساعدتهم على تطوير أفكارهم ومنتجاتهم وصولاً إلى مرحلة التنفيذ على أرض الواقع لأصحاب الأفكار والتوسع والنمو للمشروعات القائمة.

وأوضح "عباس" أن المعكسر تميّز بوجود شركات ورواد أعمال من مختلف محافظات الجمهورية، حيث تم تصميم المعكسر التدريبي بطريقة مبتكرة تراعي اختلاف الأفكار والأنشطة والقطاعات المختلفة، وتعرّف المشاركون على كيفية وضع الخطط الفنية والمالية، وكيفية استخدامها في تطوير أعمال الشركات، لافتاً إلى أنه سيتم عمل تصفية للشركات وأصحاب الأفكار من خلال لجان تحكيم تضم متخصصين وخبراء وممثلين للبنوك لاختيار نحو 40 شركة وفكرة مشروع لاحتضانها بحاضنات أعمال مبادرة رواد النيل.

ولفت المدير التنفيذي المساعد لمبادرة رواد النيل لريادة الأعمال إلى أن الشركات المتأهلة للاحتضان ستحصل - خلال برنامج الاحتضان المقرر له أن يبدأ مع حلول ديسمبر المقبل، ويستمر لفترة من 6 إلى 9 أشهر- على جميع الخدمات التي تقدمها مبادرة رواد النيل، من دعم مالي وعيني، وتشمل تلك الخدمات، الاستشارات الفنية والإدارية أو التدريب اللازم والتوجيه والإرشاد وفرص المشاركة في المعارض والمؤتمرات والتشبيك مع المستثمرين وأطراف السوق المختلفة.

وكانت مبادرة رواد النيل قد فتحت في يوليو الماضي باب التقديم لـ 4 دورات لحاضنات الأعمال دفعة واحدة لأول مرة في مجالات تشمل التكنولوجيا والتحول الرقمي وتكنولوجيا تغير المناخ والتصنيع المحلي وصناعة الأثاث، بالإضافة إلى برامج خاصة بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة اقتصاديًا، وذلك في إطار المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

وتم إطلاق دورات الاحتضان الأربعة، برعاية بنوك، التعمير والإسكان (حاضنة الصناعات الهندسية)، البنك المصري لتنمية الصادرات (حاضنة التعبئة وتطوير المنتجات)، قناة السويس (حاضنة التطبيقات التكنولوجية SAAS) وبنك QNB - الأهلي (حاضنة التصميم الإبداعي)، بهدف دعم المشروعات الناشئة والصغيرة، واستغلال الطاقات الكامنة لدى الشباب المبتكر بما يسهم في إنشاء مشروعات جديدة، وتعميق الصناعة المحلية، وخلق فرص عمل تسهم في زيادة النمو الاقتصادي، وتحقيق التنمية المستدامة.