مع قرب فاعليات مؤتمر المناخ COP 27..

المصرف المتحد يرعى فريق جامعة القاهرة المشارك في معرض باريس الدولي لتصميم الأثاث من إعادة تدوير مخلفات البناء

المصرف المتحد  يرعى
المصرف المتحد يرعى فريق جامعة القاهرة

برعاية المصرف المتحد، يشارك فريق جامعة القاهرة، كلية الهندسة، قسم الهندسة المعمارية في معرض باريس الدولي للتصميم بمجموعة متميزة من تصميمات الأثاث المبتكرة والصديقة للبيئة تحت اسم "لوسيد– LUCID"، بفرنسا في الفترة من 9 إلى 15 سبتمبر 2022 الماضي. 

وحظيت مجموعة "لوسيد – LUCID" المصرية بشرف زيارة السيدة الأولى لفرنسا، بريجيت ماكرون، حرم مانويل ماكرون، رئيس جمهورية فرنسا لجناحهم في اليوم الأول من افتتاح معرض باريس الدولي للتصميم –Paris International Design Week 2022.
 

وقامت برجيت ماكرون بتبادل حوار مع فريق جامعة القاهرة حول التصاميم، ومفهوم إحياء وتدوير مخلفات مواد البناء لإنتاج قطع أثاث مستدامة وصديقة للبيئة لمواجهة مخاطر التغير المناخي.


هذا قد أشادت السيدة الأولى بما تم عرضه من أثاث مبتكر وحلول عصرية تناسب مختلف المساحات من إنتاج LUCID وبيعه بالفعل خلال الأيام الأولى من أسبوع التصميم. وقد قامت أيضاً بدعم فريق LUCID بكلمات ومحفزة للاستمرار نحو تحقيق الاستدامة، كما أبدت سعادتها بتمثيل الشباب المصري في معرض باريس الدولي 2022 بفرنسا.



وتعدّ LUCID العلامة التجارية المصرية الوحيدة الممثلة في PARIS DESIGN WEEK FACTORY للمواهب الشابة والمبدعة للتصميم. وقد تلقت LUCID ردود فعل رائعة من الزائرين، الذين كانوا يتوقفون عند جناح العرض الخاص بهم من ردود أفعال وتوصيات رائعة من المصممين والأساتذة والمهنيين من مختلف المجالات إلى الصحافة والزائرين الذين كانوا مهتمين فقط بالتصميم أو إعادة التدوير.

 

يقول فريق جامعة القاهرة كلية الهندسة مؤسسة LUCID تعقيبا علي مشاركتهم، إنهم سعداء لدعوتهم لتجربة تصميماتنا والحصول على آرائهم، حيث تم تصميم LUCID في البداية خصيصاً لأجل الناس، وذلك تحت مساندة خاصة من الدكتور محسن أبو النجا، أستاذ البيئة المستدامة بكلية الهندسة جامعة القاهرة.


وأضافوا أن التصاميم حظيت بإعجاب عدد كبير من الزوار من مختلف الأعمار والجنسيات. كانت تجربة لـ LUCID ومنحتنا المزيد من الإلهام لتطوير وتقديم مفاهيم جديدة للمستخدمين.

نبذة عن المفهوم وراء أولى تصميمات LUCID:
 
LUCD تعتبر الحل الأمثل لمشاكل مخلفات المواد الناتجة عن البناء بالتفكير بشكل نقدي في مفهوم إعادة التدوير وإنتاج قطع الأثاث بشكل واقعي ومبتكر في عصر تطوير البناء السريع، والذي يتماشَى ومخرجات مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ 2021 (COP 26) بجلاسجو ومؤتمر الأمم المتحدة للمناخ 2022 (COP 27) والذي سيعقد في نوفمبر بمدينة شرم الشيخ في مصر.


تم تأسيس LUCID على يد ثلاثة مهندسين معماريين مصريين، "جون"، و"علا"، و"تقى خليفة". الذين ألهمهم مخلفات البناء الناتجة من عمليات التشييد والبناء المستمر في التفكير في إعادة تدوير المخلفات وبقايا مواد البناء من (حديد - إسمنت - كسر رخام) وتحويلها من مخلفات إلى قطع أثاث مبتكر حضري وملوّن وجذاب، وبالاضافة إلى أنه شكل جمالي، ويمكن استخدامه في الفراغات العامة العمرانية والفراغات الخارجية الخاصة.


تعليقا علي رعاية المصرف المتحد لفريق جامعة القاهرة كلية الهندسة ومؤسسي شركة LUCID, أعربت نيفين كشميري، نائب العضو المنتدب لقطاعات الأعمال، وأن المصرف المتحد يضع استراتيجية ترتكز على تبني ودعم الأفكار والحلول المبتكرة التي تدعم الممارسات البيئية السليمة، والتي تضمّن الحفاظ على الموارد الطبيعية للكوكب سليمةً للأجيال القادمة.


وأضافت نيفين كشميري، أن الدراسات منذ بداية القرن الواحد والعشرين استحداثت وسائل تنفيذ متطورة لإعادة تدوير المخلفات للحفاظ علي البيئة، والتقليل من الانبعاثات الضارة التي تؤثر سلبا على المناخ، وتقلل من استنزاف الموارد الطبيعية والطاقة، فكان رعاية المصرف المتحد لفريق جامعة القاهرة كلية الهندسة والذي ابتكر العلامة التجارية LUCID.


هذا، وقد أشاد الأستاذ الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، بدور الجامعة في دعم خريجيها والشباب الواعد في مجلات تخصصهم لتأهيلهم لتمثيل مصر في المحافل الدولية بالشكل الأمثل. 


ومن جانبه، أعرب الأستاذ الدكتور حسام الدين عبد الفتاح أحمد، عميد كلية الهندسة جامعة القاهرة، امتنانه بدور الكلية في تمكين الطلاب والخريجين من العلم والمعرفة؛ لكي يتنافسوا بمهاراتهم المكتسبة، سواء في الداخل أو الخارج.


هذا، وقد أشار الدكتور محسن محمد أبو النجا، أستاذ البيئة المستدامة والتغيير المناخي في كلية الهندسة بجامعة القاهرة، بأن الطالب أو الخريج المصري يمكنه أن يعرض أعماله الهندسية المتبكرة من تدوير المخلفات في المحافل الدولية، لما له من تاثير كبير على خفض الانبعاثات الكربونية في المدن ومجابهة التغيير المناخي، ومخاطره؛ الأمر الذي كان لافتا للنظر في معرض باريس الدولي 2022 في فرنسا.

نبذة عن المعرض


معرض باريس شاركت فيه حوالي ٢٥ علامة تجارية من عدة دول، منهم مصر بفريق جامعة القاهرة كلية الهندسة. هذا إلى جانب ٦٠ مشاركًا من دول عدة، مثل: فرنسا، الولايات المتحدة الأمريكية، كوريا الجنوية، بلجيكا، الكويت، المملكة المتحدة، لبنان، رومانيا، إيران، وسويسرا. ولمدة ثمانية أيام، يدعو أسبوع باريس للتصميم الفرنسيين والمهنيين الدوليين وعامة الناس كل عام في أغسطس لاكتشاف أفضل عروض التصميم في باريس، بينما تتجمع المواهب في المعرض.


وتم تنظيم الحدث من قِبل شركة تخطيط الفعاليات الفرنسية المرموقة MAISON&OBJET؛ مقرها في باريس، والتي تخدم المتخصصين في الديكور المنزلي والتصميم الداخلي والهندسة المعمارية وثقافة نمط الحياة. 


يوحّد الحدث ٢٥٠ مشاركًا يروجون بفخر لتصميمات من الدرجة الأولى في باريس. في الوقت الذي تظهر فيه مجموعات وقطع جديدة في المتاجر لموسم الخريف، يجمع الحدث مواهب وقوى تجار التجزئة والمعارض وصالات العرض والفنادق والمطاعم لمدة ثمانية أيام حتى يتبادلوا خبراتهم في مجال التصميم والإبداع مع الجمهور.


ويعدّ أسبوع باريس للتصميم والذي أطلق في سبتمبر ٢٠١١ من قبل MAISON & OBJET، من أشهر الأحداث المتخصصة في مجال الأثاث، حيث اكتسب عددًا كبيرًا من المتابعين بين المهنيين ووسائل الإعلام والجمهور. وأصبح لديه بصمة واضح وتأثير كبير في عالم العمارة،  ويعتبر كواحد من الأحداث الرئيسية لموسم الخريف ومنصة للمواهب الفنية الناشئة. 


ويؤكد معرض باريس للتصميم أن أسبوع باريس للتصميم ٢٠٢٢ هو مرحلة ظهور المواهب الإبداعية الشابة من جميع أنحاء العالم.



المعروضات المصرية المبتكرة والمصنعة من مواد معاد تدويرها