ماستركارد تستثمر في مركز إقليمي في مصر لدعم وتسريع التحول الرقمي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والعالم

ماستركارد
ماستركارد

  • فريق الخبراء يوفر البيانات والتحليلات والاستشارات وحلول التسويق وإستراتيجيات الدفع لمساعدة العملاء على تنمية أعمالهم
  • ماستركارد تستقطب كوادر جديدة بمركز المستشارين ليسجل عددهم أكثر من 60 خبيرا محليا وتعتزم الاستعانة بالمزيد من الكفاءات المحلية


أعلنت شركة ماستركارد عن التوسع في مركز المستشارين لخدمات العملاء الخاص بها لخدمة الأسواق الإقليمية والعالمية من مصر، ويقوم فريق الخبراء بتسهيل الحلول المالية وحلول الدفع المبتكرة التي تغطي الاتجاهات المالية المتطورة، مثل الدفع الآجل، والخدمات المصرفية المفتوحة، والأمن السيبراني، وتسييل البيانات. 

وتهدف ماستركارد، من خلال هذا الاستثمار، إلى ترسيخ مكانة مصر كمركز مالي إقليمي يساعد في جذب الاستثمارات الاستراتيجية إلى البلاد.

ويأتي ذلك في إطار التزام ماستركارد بدفع الابتكار عبر مشهد المدفوعات المصري وما وراءه، ترسيخاً لدورها الريادي على مدى عقد من الزمان في قيادة التحول الرقمي محلياً وعالمياً.

ويعمل فريق المستشارين في ماستركارد على تقديم الدعم عبر إتاحة البيانات في الوقت الفعلي، والتحليلات، والاستشارات، وحلول التسويق لتزويد العملاء بإستراتيجيات الدفع والحلول المبتكرة لمساعدتهم على تنمية أعمالهم.

وقال آدم جونز، مدير عام المنطقة الوسطى، الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في ماستركارد: "نحن متحمسون لمساعدة عملائنا على تنمية أعمالهم باستخدام حلول دفع جديدة ومبتكرة، وتقديم الاستشارات اللازمة من خلال فريق من أكفأ الاستشاريين المتخصصين".

وأضاف: "مع توسع فريق الخبراء الموهوبين لدينا، فإننا في وضع جيد لخدمة عملائنا في جميع أنحاء العالم، حيث تلتزم ماستركارد دائماً بالتوسع في الاستثمار في المواهب المحلية لحل وتطوير النظام البيئي للمدفوعات في مصر والمنطقة لدفع عجلة النمو وتحقيق أهداف الشمول المالي للجميع".

ولقد قامت شركة ماستركارد بتوسيع نطاق عمل مركز المستشارين لخدمات العملاء، ونجحت في تنمية الفريق الذي بدأ بستة مستشارين وخبراء من أفضل المواهب المحلية في عام 2019، وتم استقطاب كفاءات جديدة ليزداد عددهم إلى أكثر من 60 خبيرًا في غضون ثلاث سنوات، كما ان هناك خطط للتوسع بشكل أكبر بحلول عام 2024.

وتلتزم ماستركارد بتسريع نمو الخدمات التكنولوجية وخلق فرص للكوادر المصرية، والجمع بين المعرفة العميقة بالسوق المحلي مع تعزيز العقلية العالمية. وتؤكد هذه الخطوة على استثمارات ماستركارد في المواهب المحلية في جميع الأسواق التي تخدمها ونهجها الذي يركز على تنمية الأفراد أولاً.

وفي إطار التزام شركة ماستركارد بتمكين المرأة وتحقيق التكافؤ بين الجنسين، يتألف مركز خدمات العملاء الذى يضم المستشارين التابعين لماستركارد في مصر من فريق متنوع من المواهب، حيث تتولى النساء أدوارًا قيادية به، وتمثل نسبة تواجد المرأة 55٪ من إجمالي عدد الفريق.

ومن المقرر أن يعمل مركز المستشارين لخدمات العملاء مع المديرين التنفيذيين العالميين، خارج منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتبادل المعرفة والخبرات، وذلك لتقديم أفضل الخدمات للعملاء في جميع أنحاء العالم بأسواق أوروبا وآسيا والمحيط الهادئ وأمريكا الشمالية. ولقد نجح المركز بالفعل في إنجاز أكثر من 200 مهمة في أقل من عامين، وهي شهادة على التأثير الإيجابي الذى حققه المركز في دعم جهود التحول الرقمي.