جولدمان ساكس يرفع توقعات أسعار الفائدة الأمريكية لاجتماعي سبتمبر ونوفمبر

الفيدرالي الأمريكي
الفيدرالي الأمريكي

رفع بنك "جولدمان ساكس" توقعاته بشأن وتيرة زيادة أسعار الفائدة من قِبل الاحتياطي الفيدرالي خلال اجتماعي سبتمبر ونوفمبر، مع إبقاءه على توقعات ديسمبر دون تغيير.


وتوقع اقتصاديو البنك بقيادة "يان هاتزيوس" في مذكرة بحثية نقلتها "بلومبرج"، أن يرفع المركزي الأمريكي الفائدة 75 نقطة أساس خلال سبتمبر يليها 50 نقطة أساس في نوفمبر، ارتفاعًا من توقعاته السابقة البالغة 50 نقطة أساس، و25 نقطة أساس على التوالي، مع زيادة قدرها 25 نقطة أساس في ديسمبر.


وكتب الاقتصاديون في المذكرة: "لقد بدَا مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي متشددين مؤخرًا، ويبدو أنهم يشيرون إلى أن التقدم في مكافحة التضخم لم يكن بالسرعة التي يرغبون فيها".

ويرى المحللون لدى بنك "جولدمان ساكس" أن تشديد السياسة النقدية سيُبقي النمو الأمريكي دون الإمكانات خلال النصف الثاني من هذا العام، موضحين أن مدى تأثير ذلك على النمو خلال عام 2023 أمر غير مؤكد بعدُ.

ومن المقرر أن يصدِر مجلس الاحتياطي الفيدرالي قراره المقبل بشأن الفائدة في الحادي والعشرين من سبتمبر الجاري، وذلك بعدما قام بزيادة أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس خلال الاجتماعيين الماضيين.