أستاذ اقتصاد يتوقع ارتفاع معدل التضخم في أمريكا لـ 4%

الدكتور أحمد سعيد
الدكتور أحمد سعيد البُكل أستاذ الاقتصاد بجامعة السويس

قال الدكتور أحمد سعيد البُكل، أستاذ الاقتصاد بجامعة السويس، إن أمريكا تعرضت لأربع أزمات في السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات والألفية، مشيرًا إلى أن الأزمة الأشد في أمريكا حدثت في عام 2007، حيث طبع الفيدرالي الأمريكي 5 تريليونات دولار؛ لمعالجة الأزمة ووصلت أسعار الفائدة لمعدلات صفرية.

وأضاف "سعيد"، خلال حواره مع الإعلامي إسماعيل حماد، ببرنامج "بنوك واستثمار"، المذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، مساء الأحد، أن هذه الأموال التي طُبعت بدأت تخرج إلى خارج الولايات المتحدة الأمريكية، واستُعملت أيضًا داخل الاقتصاد الأمريكي، سواء من قِبل الأفراد أو الشركات، وهذا خلق ضغوط تضخمية على الاقتصاد، وهذا الأمر بدأ يظهر على الاقتصاد الأمريكي مع بداية 2020 خاصةً مع أزمة كورونا.

ولفت إلى أن الفيدرالي الأمريكي لجأ لرفع معدل الفائدة للسيطرة على التضخم بسبب زيادة السيولة، ومن المتوقع أن يصل معدل التضخم لـ4% في 2023، مشيرًا إلى أن رفع سعر الفائدة في البنوك سيؤدي إلى تكلفة مرتفعة للقروض، مما يقلل من الإنفاق وانخفاض الأسعار.