مؤسسة كريدي أجريكول- مصر للتنمية ومؤسسة التعليم أولا توقعان بروتوكول تعاون مع الجامعة البريطانية في مصر

جانب من التوقيع
جانب من التوقيع

وقّع حسن سراج الدين، العضو المنتدب لمؤسسة كريدي أجريكول- مصر للتنمية، والدكتورة سلمى البكري، رئيس مجلس أمناء مؤسسة التعليم أولا، والدكتور محمد لطفي، رئيس الجامعة البريطانية في مصر، بروتوكول تعاون مشترك لإطلاق مسابقة الابتكار العلمي المجتمعي تحت مظلة برنامج إبهار مصر لاكتشاف ورعاية الطلاب الموهوبين في مجالات العلوم والتكنولوجيا والفنون.

يهدف البروتوكول إلى التعاون في برنامج إبهار مصر لاكتشاف ورعاية الموهوبين في العلوم والتكنولوجيا والفنون وتقديم عدد من المنح الدراسية لطلاب البرنامج للالتحاق بالجامعة البريطانية بدعم من مؤسسة كريدي أجريكول- مصر للتنمية والجامعة البريطانية في مصر، بالإضافة إلى المساهمة في لجان تقييم مسابقة الابتكار العلمي المجتمعي واختيار الطلاب أصحاب المشاريع المبتكرة من خلال ترشيح الجامعة البريطانية لعدد من أساتذتها في هذا المجال.

كما يهدف البروتوكول إلى مشاركة حاضنة أعمال الجامعة البريطانية لدعم فاعليات برنامج إبهار داخل الجامعة واستخدام الإمكانات المتوفرة في تنمية مهارات طلاب البرنامج وإشراف أساتذة الجامعة على برنامج العلوم والتكنولوجيا بالإضافة إلى الإعلان عن مسابقة الابتكار العلمي المجتمعي لطلاب الجامعة وتحفيزهم وحثهم على المشاركة في فعاليات المسابقة، والإشراف الأكاديمي على المسابقة وجميع المتسابقين، فضلًا عن تشكيل لجنة من ممثلي الجهات الثلاث تتولى التخطيط والإشراف وتنفيذ جميع الأنشطة الناتجة عن هذا التعاون.

وصرح الدكتور محمد لطفي، رئيس الجامعة البريطانية في مصر، بأن هذا البروتوكول يتوافق مع استراتيجية الجامعة البريطانية في مصر، التي تهدف إلى تخريج طلاب مسئولين يخدمون المجتمع، كما أنه من شأنه المساهمة في تنمية شبابنا وتشجيعهم على الابتكار لتلبية الاحتياجات المجتمعية وتوفير كل الدعم الفني الذي يحتاجون إليه، مشيرًا إلى أن الجامعة ستوفر برنامج تدريب مكثف على ريادة الأعمال للمتقدمين المختارين من أجل تزويدهم بالمهارات التجارية اللازمة لتحقيق أهدافهم وتشغيل الأعمال على أرض الواقع.

وأضاف الدكتور "لطفي"، أن الجامعة البريطانية تؤمن بأن ريادة الأعمال تلعب دوراً حيوياً في التنمية الاقتصادية والتنمية البشرية، وهو دور رئيسي للجامعة في التنمية المستدامة، بحيث تدعم الطلاب والباحثين ليتمكنوا من الإبداع ، وتوفر لهم برامج دعم مختلفة لخدمة المجتمع، كما تقدم مجموعة من البرامج والخدمات، مثل إرشاد المبتدئين، والتدريب وورش العمل، صندوق البذور، معمل التصنيع ومرافق النماذج الأولية، المساحات المكتبية للشركات، مساحات العمل المشترك، وغرف الاجتماعات، وكتابة براءات الاختراع، والوصول إلى الأموال والمستثمرين.

ومن جانبها، قالت الدكتورة سلمي البكري، رئيس مجلس أمناء مؤسسة التعليم أولًا، إن اكتشاف الموهوبين إحدى أهم ركائز رؤية ورسالة مؤسسة التعليم أولًا لذا جاء هذا الدور الذي تقوم به المؤسسة من خلال برنامج إبهار مصر بالتعاون مع مؤسسة بنك كريدي أجريكول مصر للتنمية، وهي في الوقت ذاته تُعد توافقًا مع توجيهات الدولة في اكتشاف الموهوبين على مستوى الجمهورية من الشباب المصري الذي يُعد أمل المستقبل.

وأضاف حسن سراج الدين، العضو المنتدب لمؤسسة كريدي أجريكول مصر للتنمية، "أن برنامج إبهار مصر لاكتشاف ودعم المواهب الشابة هو قصة نجاح مشترك بين مؤسسة كريدي أجريكول- مصر للتنمية ومؤسسة التعليم أولاً الشريك التنفيذي للبرنامج، وأن مسابقة الابتكار العلمي هي مبادرة جديدة لترسيخ أطر التعاون المستمر بين المؤسستين. 

كما أضاف أن تعاون الجامعة البريطانية في مصر يمثل الدعم العلمي والتطبيقي الذي يحتاجه الشباب المؤهلين للفوز بالمسابقة ولضمان نجاحها".

ويعد هذا الاتفاق بين مؤسسة كريدي أجريكول- مصر للتنمية ومؤسسة التعليم أولاً والجامعة البريطانية في مصر هو خطوة جديدة تُضاف إلى سابقات التعاون؛ من أجل توفير الفرص للموهوبين من الشباب لتحقيق التميّز، وتسليط الضوء على إبداعاتهم من خلال برنامج متخصص ومتكامل لرعاية المبدعين من الطلاب في مجالات العلوم والتكنولوجيا والفنون.