موديز تخفض تصنيف تركيا الائتماني إلى أدنى مستوى في تاريخها

الاقتصاد التركي
الاقتصاد التركي

خفّضت وكالة التصنيف الائتماني الدولية "موديز"، تصنيف تركيا الائتماني من B2 إلى B3، لأول مرة في تاريخها.


وغيرت موديز، توقعات التصنيف من سلبي إلى مستقر، واستشهدت موديز بالوضع الحالي في ميزان المدفوعات واحتياطيات النقد الأجنبي كسبب للقرار.


وأوضحت الوكالة أن الضغوط المتزايدة لتركيا على ميزان المدفوعات، وخطر حدوث مزيد من التراجع في احتياطيات النقد الأجنبي؛ هما سبب القرار.


كما أكدت وكالة موديز أن عجز الحساب الجاري التركي قد يتجاوز التوقعات السابقة بهامش كبير.


ووفقًا لذلك، تشير التقديرات إلى أن عجز الحساب الجاري لتركيا هذا العام سيقترب من 6% من الناتج المحلي الإجمالي، وسيضاعف التوقعات قبل الحرب الروسية- الأوكرانية بثلاثة أضعاف.