أستاذ استثمار: مجال البنية التحتية شمل تطورا غير طبيعي

الدكتور هشام إبراهيم
الدكتور هشام إبراهيم أستاذ التمويل والاستثمار بجامعة القاهرة

قال الدكتور هشام إبراهيم، أستاذ التمويل والاستثمار بجامعة القاهرة، إن معدل النمو الاقتصاد في القطاع الزراعي والصناعي بالمقارنة بالقطاعات الأخرى كان أقل، ولهذا أطلقت الحكومة العديد من المبادرات لدعم القطاع الصناعي على وجه التحديد؛ لأن القطاع الصناعي من القطاعات القادرة على استيعاب عدد كبير من العمالة، خلاف أن هذه القطاعات تسهم بصورة كبيرة في رفع نسبة الاكتفاء الذاتي من العديد من السلع والمنتجات.

وأضاف "إبراهيم"، خلال حواره مع الإعلامي إسماعيل حماد، ببرنامج "بنوك واستثمار"، المذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، مساء الأحد، أن الدولة نجحت في تحقيق فائض في ميزان الغاز والكهرباء، وهذا الفائض يصدر للخارج، مضيفًا أن مصر كانت صاحبة إنشاء منتدى شرق المتوسط، وأصبحت محورا مهما للطاقة في شرق المتوسط.
 
وتابع أن مجال البنية التحتية شمل تطورا غير طبيعي من خلال إنشاء مدينة العلمين والعاصمة الإدارية، كما أن قطاع النقل شهد جهدا كبيرا الفترة الأخيرة، وهذا يزيد من جذب الاستثمار لمصر الفترة المقبلة.

وفيما يخص الإحتياطي النقدي الأجنبي فالزيادة التي شهدها الإحتياطي النقدي هو ماساعد مصر على مواجهة الأزمات التي إجتاحت الاقتصاد العالمي.