بنوك مصر

19
أبريل
03:35 م
علاء الدين مصطفى
علاء الدين مصطفى

القطاع المصرفي يواصل مبادراته المجتمعية

الإثنين 01/مارس/2021 - 10:36 ص
‏تتعدد المبادرات المجتمعية للقطاع المصرفي المصري، الذي شهد توسعًا ملحوظًا في السنوات الأخيرة، وقام اتحاد بنوك مصر بطرح العديد من المبادرات التي تستهدف تطوير المجتمع.

ومع جائحة كورونا استهدفت المبادرات توفير الدعم المالي للتخفيف من آثارها، وتوفير التمويل في مجال التعليم والرعاية الصحية والتكافل الإجتماعي، إلى جانب دوره المهم في تطوير العشوائيات، حيث تعتبره البنوك دورًا أساسيًا لها تجاه المجتمع، وتعمل على تقديم الدعم اللازم بما يحقق التنمية المستدامة.


وقد نجح اتحاد بنوك مصر برئاسة محمد الإتربي، في توفير الدعم المالي بقيمة 500 مليون جنيه للمساندة في إتاحة اللقاح المضاد لفيروس (كورونا) للفئات الأكثر استحقاقًا، بالتعاون مع صندوق (تحيا مصر) وبمشاركة البنوك أعضاء الإتحاد.


يأتي قيام اتحاد بنوك مصر بهذا الدعم استكمالًا لمتابعة دوره المحوري في دعم جهود الدولة لمكافحة فيروس كورونا، تحت رعاية البنك المركزي المصري.


ومؤخرًا عقدت لجنة التنمية المستدامة باتحاد بنوك مصر، برئاسة لميس نجم، اجتماعًا لمتابعة تنفيذ مشروعات التنمية المستدامة والمسئولية المجتمعية التي يقوم عليها الاتحاد، ومتابعة أعمال التطوير للمناطق المخططة بمحافظة الجيزة، خاصة أن تلك الجهود التي يبذلها اتحاد بنوك مصر تأتي في إطار إستراتيجية الدولة الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة، وتحسين جودة الحياة في المناطق المختلفة فى مصر، فتطوير العشوائيات يأتي في صدارة إهتمامات الإتحاد.


أيضًا المبادرة المهمة التي اطلقها اتحاد بنوك مصر بالتنسيق مع البنك المركزي للمساهمة، في دعم المتضررين من وباء كورونا مطلع شهر أبريل 2020 الماضي، تؤكد الدور المجتمعي المهم الذي يقوم به القطاع المصرفي في مساندة البلاد للتغلب على الأزمة، حيث تبرع الجهاز المصرفي بمبلغ يزيد عن 750 مليون جنيه مصري، إدراكًا بأن العمل الجماعي وتكامل وتنسيق مساهمات كافة المؤسسات المجتمعية له اثر إيجابي في مواجهة الأزمات.


وتعتبر المسئولية المجتمعية أحد أهم المحاور الرئيسية التي تؤمن بها البنوك، والتي يتعين أن تُحتذى به كافة الجهات والشركات فى مصر، حيث يتم تقديم الدعم للمجتمع المصري من خلال المشاركة في العديد من الأنشطة والمبادرات ذات الطابع الاجتماعي، والعمل على تحقيق الأفضل للمجتمع بشكل عام في عدة مجالات كالصحة، التعليم، التكافل الاجتماعي والتنمية المجتمعية كمشروعات تنمية القرى المصرية الأكثر احتياجًا من خلال المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر للمساهمة في خلق فرص عمل للشباب والمرأة المعيلة وذلك بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني، وتطوير العشوائيات، وكل ما له علاقة بتنمية الإنسان.


‏ويتكامل الدور الذي يقوم به ‏اتحاد بنوك مصر مع الدور الذي تقوم به البنوك في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، نظرا لأهميتها في الاقتصادات وتحقيق النمو والتنمية وخلق فرص العمل، حيث تمثل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر أحد القطاعات الاقتصادية التي تستحوذ على اهتمام كبير من قِبل دول العالم، وذلك لدورها المحوري في الإنتاج والتشغيل، علاوة على دورها في تحقيق الاهداف الاقتصادية والاجتماعية.


علاء الدين مصطفى

كاتب صحفى

إرسل لصديق

ads
ads
كيف تجري معاملاتك المالية خلال أزمة كورونا؟

كيف تجري معاملاتك المالية خلال أزمة كورونا؟
Top