بنوك مصر

ads
19
مارس
11:30 م

بنك الإمارات دبي الوطني يشارك في مبادرتين جديدتين لدعم المجتمع

الأحد 03/مارس/2019 - 01:47 م
محمد برو الرئيس التنفيذي
محمد برو الرئيس التنفيذي لبنك الإمارات دبي الوطني– مصر

يشارك بنك الإمارات دبي الوطني – مصر في مبادرتين جديدتين لدعم المجتمع وهما "Start Up Egypt" بالتعاون مع مؤسسة "إنجاز مصر" لدعم الشباب من رواد الأعمال، وبرنامج Ultra-Poor”" بالتعاون مع مؤسسة "خير وبركة" لدعم الأسرالفقيرة.

وأقام البنك احتفالية لتكريم إنجازات متطوعين البنك فى برنامج Exchangers، ورموز المسئولية الاجتماعية بالسوق المصرية، حيث تم خلال الاحتفالية تكريم عدد من الشخصيات البارزة في هذا المجال وعلى رأسها أمل مبدى – رئيس قطاع تنمية الموارد بمؤسسة مصرالخير، ومحسن سرحان المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لمؤسسة خيروبركة، ومها نور صاحبة مبادرة "ذراعي خط أحمر"، وآية عباس الفائزة ببطولة السباحة للمعاقين وتم ايضاً تكريم متحدثين من مؤسسة إنجاز مصر.

وتدعم المسئولية الاجتماعية لبنك "الإمارات دبي الوطني مصر" رؤية مصر 2030، حيث تركز بشكل أساسي على تمكين الشباب والمرأة والعمل التطوعي كأحد أهم أهدافها، حيث يشارك البنك دائما في مبادرات وشراكات لدعم الدمج الكامل لذوي الاحتياجات الخاصة وخلق فرص عمل للفئات غير القادرة وذلك بما يتماشى مع توجهات الدولة والأهداف التنموية للأمم المتحدة.

وحازت مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني على العديد من الجوائز بعد تطبيقها هذا المفهوم في الإمارات، تقديرا لمساهمتها الفاعلة في النهوض بالمجتمعات.

وقام بنك الإمارات دبى الوطني بالمشاركة في مبادرة "Ultra Poor" بالتعاون مع مؤسسة "خير وبركة" والتي تهدف إلى مساعدة الأسر الأكثر احتياجا التي تعيش على أقل من 13 جنيه يومياً بما يعادل (0.7 دولار) وتتكون من أربعة إلى خمسة أفراد، ولهذا المعيار الأولوية عند إختيار الأسر المستفيدة من البرنامج.

وبموجب مذكرة التفاهم التي وقعها محمد برو الرئيس التنفيذي لبنك الإمارات دبي الوطني، ومحسن سرحان الرئيس التنفيذي لمؤسسة "خير وبركة"، يعد البنك الجهة المانحة لهذا المشروع الذي يستهدف الأسر الأكثر فقراً، ويتم العمل بهذا البروتوكول لمدة 18 شهراً حيث  يقوم البنك بتغطية 100 عائلة تتكون من حوالي 550 مستفيد، وسيتم تغطية هذه العائلات اجتماعياً واقتصادياً، وصحياً، وغذائياً، بالإضافة الي الشمول المالي و تمكين المرأة، وتوفير سكن آمن للأسر الأكثر احتياجاً،  ويشارك في المبادرة موظفي البنك من خلال برنامج العمل التطوعي   Exchangers Program .

وأكد محمد برو الرئيس التنفيذي لبنك الإمارات دبي الوطني – مصر ، أن البنك حرص أيضاً على تقديم الدعم اللازم للأسر الأكثر احتياجا من خلال برنامج Ultra-Poor وخاصة على مستوى الصحة والتعليم أحد أبرز وأهم التحديات الأساسية التي تواجه المجتمع، وذلك لتوفير الرعاية الصحية اللازمة لهذه الأسر، ولمواجهة ظاهرة التسرب من التعليم ودعم الأطفال، ولتمكين المرأة مع إيجاد فرص عمل. 

ومن المقرر أن يوفر بنك الإمارات دبي الوطني -مصر من خلال تعاونه مع مؤسسة خير وبركة لهذه الأسر القدرة على تعليم أبنائهم بالمدارس، وكذلك سيتم توفير تكاليف الرعاية الصحية الأساسية لهؤلاء الأطفال.

كما سيتم وضع المتسربين من التعليم من الأطفال بهذه الأسر على الفور في نظام التعليم الرسمي، وذلك بما يتماشى مع أهداف البنك لدعم التعليم.

وتوفر المبادرة التي يتبناها بنك الإمارات دبي الوطني – مصر إجراء الفحوصات الطبية للأسر الأكثر احتياجا، وإذا لزم الأمر تدخلًا مباشرًا من خلال المستشفيات الحكومية، أو من خلال الفريق الطبي التابع لجمعية خير و بركة والذي سيواصل المتابعة الصحية اللازمة لهذه الأسر عند الحاجة.

كما يتيح البنك البرنامج للأسر التي تواجه مشكلة غياب الزوج أو سجنه أو اعتباره غير مؤهل طبيًا للعمل، وكذلك في حالة عدم وجود أصول منتجة، عند وجود أطفال بالأسرة خارج التعليم الرسمي أو غير الرسمي أو عرضة للتسرب من التعليم، كما يستهدف البنك الأسر التي تعاني من تدهور الحالة الصحية العامة للأسرة.

ومن جانبها أكدت هيدي راغب مديرة التسويق وتجارب العملاء ببنك الإمارات دبي الوطني – مصر "أن البنك حريص على دعم المجتمع، بشكل حقيقي وفعال من خلال المشاركة في توفير الرعاية الصحية اللازمة للأطفال، وهو ما تحقق من خلال التعاون مع مؤسسة خير وبركة، مشيرة إلى أن بنك الإمارات دبي الوطني – مصر يستهدف دعم الأسر التي تواجه مشكلة غياب رب الأسرة ويوجه دعم بالتعاون مع خير وبركة لدعم المرأة المعيلة.

 وأضافت هيدي راغب " أن بنك الإمارات دبي الوطني – مصر يلتزم دائما بتوفير المزيد من الإتاحة لذوي الاحتياجات الخاصة، حيث يمتلك خبرة في إطلاق أول مجموعة من الفروع "بلا حدود".

وفي نفس السياق خصص بنك الإمارات دبي الوطني – مصر ما يقرب من 50 ألف دولار ضمن برنامج “Start Up Egypt” بالتعاون مع مؤسسة "إنجاز مصر" والتي تسعى من خلاله إلى تمكين رواد الأعمال الشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن طريق تدريب وتأهيل الشباب من رواد الأعمال بما يمكنهم من إقامة شركات ناشئة وتعزيز الابتكار.

وسيتم اختيار الشباب من رواد الأعمال من خريجي مختلف المجالات الدراسية ويشترط أن تتراوح أعمارهم بين 21 إلى 30 سنة، ولم يسبق لهم إقامة استثمارات من قبل، و تأهيلهم ليكونوا رواد أعمال ناجحين لإقامة شركات ناشئة تساهم في دعم الاقتصاد وتوفير فرص عمل للشباب.

وأكد محمد برو الرئيس التنفيذي لبنك الإمارات دبي الوطني– مصر "أن مساهمة البنك في هذه المبادرة يعتبر جزء أساسي من دوره في خدمة المجتمع وتحقيق التنمية المستدامة، ولذلك حرص البنك على تقديم مبادرة تعزز إقامة الشركات الناشئة وتحفز الابتكار لدى الشباب لخلق جيل جديد من رواد الأعمال ضمن برنامج Start Up Egypt بالتعاون مع مؤسسة إنجاز مصر".

ومن المقرر بعد حصول رواد الأعمال على برنامج التأهيل، أن يتم إقامة مسابقة بين 35 شركة ناشئة لشباب رواد الأعمال الحاصلين على البرنامج، وسيتم الإعلان في حفل عن اختيار 7 شركات فائزة من بينها، والتي سيقوم البنك بتمويلها ودعمها لإقامة وتطوير مشروعاتهم.

إرسل لصديق

ads
ads
ما هي الوسيلة التى تفضلها لاستثمار أموالك في القطاع المصرفي؟

ما هي الوسيلة التى تفضلها لاستثمار أموالك في القطاع المصرفي؟
ads
Top